| 10 التعليقات ]

بسم الله الرحمن الرحيم : قدر الله عز وجل أن يوم 11 فبراير 2011 ، هو اليوم الذى يسقط فيه عرش الرئيس السابق لجمهورية مصر العربية حسنى مبارك ، وهذا ما كان يعلمه سوى ملك الملوك وجبار السماوات والأرض سبحانه ، ولكن من العجب الذى رأيته ، أن ورقة التقويم الخاصة بهذا اليوم ، يكون بها حكمة متوافقة تماما مع الحدث  ، الجميع يعلم أن من طباعة أوراق التقويم ، هو كتابة حكمة أو موعظة أو معلومة أسفل كل ورقة ، فمن العجب أن يكتب أسفل ورقة هذا اليوم ، هذه الحكمة.

( من كثر ظلمه واعتداؤه قرب هلاكه وفناؤه ) 
فسبحان علام الغيوب

10 التعليقات

غير معرف يقول... @ 2 أبريل، 2011 2:24 م

حاجةعظيمة

أبومسلم يقول... @ 2 أبريل، 2011 2:39 م

شكرا لزيارتك . رعاك الله

REHAM يقول... @ 3 أبريل، 2011 10:33 م

سبحان الله فعلاً ، الحمد لله الذي تتم بنعمته الصالحات
جزاك الله خيراً

أبومسلم يقول... @ 4 أبريل، 2011 12:49 ص

وجزاك الله خيرا . أخت ريهام ، والحمد لله رب العالمين .

مدونة وذكر يقول... @ 4 أبريل، 2011 1:50 م

سبحان الله العظيم
اللهم سخر لهذه الامة من مشرقها الى مغربها قائدا ربانيا يحكم بكتابك وسنة نبيك صلى الله عليه وسلم ويحكم بالعدل وينصف المظلوم ويرفع راية الله اكبر
اللهم امين

أبومسلم يقول... @ 4 أبريل، 2011 2:00 م

الاخت damas ، تقبل الله منك دعواتك . ولك جزيل الشكر .

badr halhoul يقول... @ 6 يونيو، 2011 5:07 م

سبحان الله فعلاً ، الحمد لله الذي تتم بنعمته الصالحات
جزاك الله خيراً

أبومسلم يقول... @ 7 يونيو، 2011 3:37 م

@badr halhoul
الحمد لله ، وجزاك الله خيرا اخ بدر الدين . رعاك ربى

على محمود يقول... @ 3 أبريل، 2012 11:36 ص

سبحان الله لابد للظالم من نهايه وتكون زى اعماله وياللقدرمن ولاهم يحاكمونه

Mohamad Keshk يقول... @ 29 أبريل، 2015 5:00 م


جامعة المدينة العالمية
http://www.mediu.edu.my/ar/
معهد تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها
http://iqra.mediu.edu.my/eBooks/index.htm

الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على مَن لا نبي بعده.
وبعد:
فمعهد تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها برنامج إلكتروني -غير ربحيّ- ينطلق من المدينة المنورة مأرز الإيمان، ومهاجَر النبي صلى الله عليه وسلم، ويعتبر من أساسيات مشروع جامعة المدينة العالمية. وقد روعي في تصميمه أحدث الطرق البرمجية لتسهيل إيصال المادة العلمية للطالب مهما بعد مكانه، كما تمت ترجمة جميع دروس المعهد وبرامجه المساعدة المختلفة إلى ما يربو على أربعين لغة ليكون تمهيدا للدارسين في متابعة دراساتهم في المراحل الجامعية المختلفة. كل ذلك يتم عرْضه على الشبكة العالمية للمعلومات "الإنترنت"، بأسلوب يحقِّق الفائدة العلمية المرجوّة للدّارسين في شتّى بقاع الأرض، بطريقة عرْض تتناسب مع ما يَخدم الدّارس ويُوفِّر عليه الجهد والوقت؛ وذلك بالاستفادة القصوى ممّا تُتيحه التقنيةُ الحديثة من إمكانات في في مجال الوسائط المتعددة والتصفّح والعرْض والبحث.
والمأمول -بإذن الله- أن يكون هذا الموقع لَبنة ضمن ما هو قائم من مواقع تعليمية في خدمة اللغة العربية، لغة القرآن الكريم، معطاء ثماره لجميع أبناء أمتنا الغالية.
وفي هذا الإطار العامّ، يسعى الموقع لتحقيق الأهداف الآتية:
أولاً: تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها بأسهل الطرق والوسائل.
ثانياً: الإسهام في الدَّوْر الرِّيادي للمدينة المنورة بأن تكون مصدر إشعاع علْميّ، وذلك من خلال تعليم اللغة العربية كتابة وقراءة على الشبكة العالمية للمعلومات "الإنترنت".
ثالثاً: خدمة المسلمين في شتى بقاع المعمورة وذلك بإيصال المادة العلمية إليهم في بلدانهم لفهم تعاليم دينهم بأيسر الطُّرق وأقربها.
رابعاً: السّعي لبناء معهد إلكتروني متكامل يعنى بتعليم اللغة العربية كتابة وقراءة، وذلك عن طريق إسهام المُطَّلعين على هذا المعهد بجهودهم، وترسيخ مبدأ أن العلْم رحِم بين أهله.
وإنّ القائمين على هذا الموقع يُؤكّدون لكل متصفِّح ومستفيد أنّ هذا الموقع يعتمد -بعد عون الله وتوفيقه- في زيادة رصيده من حيث تطوير بنائه وتوسع خدماته، على مقدار التعاون مِن قِبل الدارسين والخبراء في مجال التعليم عن بعد، في إثراء هذا المعهد ومدّ يد العون والمساعدة والإسهام فيه بكلّ جهد ممكن، بما في ذلك الدّعم المالي والجهد الذاتي.
سائلين المولى عزّ وجلّ أن يجعل هذا العمل عملاً مباركاً، وأن يجعله صَدقة جارية لكلّ مَن ساهم فيه، وأن يجعله عملاً صالحاً، ولِوجهه خالصاً، وأن لا يجعل لأحدٍ فيه شركاً.
والله الموفّق والهادي إلى سواء السبيل
مستويات الدراسة بالمعهد:
http://iqra.mediu.edu.my/eBooks/index.htm
. كتاب إلكتروني لتعلم اللغة العربية

مع تحيات/

جامعة المدينة العالمية
http://www.mediu.edu.my/ar/
معهد تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها
http://iqra.mediu.edu.my/eBooks/index.htm

جميع الردود تعبّر عن رأي كاتبيها فقط. حريّة النقد والرد متاحة لجميع الزوار بشرط أن لا يكون الرد خارج نطاق الموضوع وأن يكون خال من الكلمات البذيئة. تذكّر قول الله عز وجل (مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ).

للمشاركة بالتعليق والحوار اضغط على رابط (التعليقات) أسفل كل مدونة ، مع ضرورة الالتزام بأدب الحوار ، وقواعد البحث ، ونأسف لحذف أى تعليق لا يلتزم بذلك
< أسـعــــــد الله أوقــاتــكـــــــــــــــم بــــــــكل خيــــــــــــر > والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .